ورد للتو: مفاجأة مدوية بشأن الحاكم الجديد لسلطنة عمان بعد فتح "الرسالة المختومة" ووصية السلطان قابوس "لن تصدق من يكون"
الأحد 29 ديسمبر 2019 الساعة 19:19

قالت صحيفة الغارديان البريطانية ، أنه تجري حالياً مناقشات داخل البلاط السلطاني حول تسمية المرشح المحتمل لخلافة السلطان قابوس بن سعيد الذي ساءت حالته الصحية مؤخراً .

ليس له أبناء
وتجري حالياً مناقشات داخل البلاط السلطاني حول الشخصية التي يمكن أن تخلف السلطان قابوس الذي يحكم البلاد منذ حوالي 50 عاماً.

آ 

جديد المشهد الان

آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 
آ 

 

وقطع السلطان قابوس قبل أسبوع رحلته في بلجيكا، حيث تلقى علاجاً لمقاومة عودة ظهور سرطان القولون الذي عانى منه خلال السنوات الأربع الماضية وسافر مرتين إلى الخارج لتلقي العلاج ، وكان من المتوقع أن يبقى حتى أواخر يناير .

وليس للسلطان قابوس أبناء ولم يعلن رسمياً عن خليفته لكنه سجل اختياره سراً في رسالة مغلقة إلى مجلس العائلة الحاكمة.

القانون الأساسي للسلطنة

ويقضي القانون الأساسي للسلطنة بأن تختار العائلة الحاكمة سلطاناً جديداً خلال ثلاثة أيام من شغور المنصب. وإذا لم تتمكن من التوصل إلى اتفاق فسوف يتدخل حينئذ مجلس الدفاع ورئيس المحكمة العليا ورئيسا مجلسي الشورى والدولة للدفع بمن اختاره قابوس وتنصيب الشخص الذي عينه في الرسالة المختومة داخل مغلف.

رسالة

وذكرت الغارديان أن ثمة مغلفان يحتويان على نفس الرسالة، الأول في مسقط والثاني في القصر السلطاني في مدينة صلالة الساحلية الواقعة في جنوب البلاد.

وفي الأيام الماضية أشارت تقارير إلى أن نسخة الرسالة الموجودة في صلالة جاهزة لنقلها إلى مسقط استعداداً لفتحها بسبب خطورة الظرف الصحي للسلطان والخلافات القائمة بين أعضاء أسرة آل بوسعيد التي تحكم عُمان منذ أواسط القرن الثامن عشر.

نسخة طبق الأصل

ويبدو أن الرسالة الثانية هي عبارة عن نسخة طبق الأصل عن الرسالة الموجودة داخل القصر السلطاني في مسقط ، ويتم اللجوء إليها في حال عدم العثور على الرسالة الأولى أو لغايات التحقق والمصادقة.

والهدف من إبقاء الاسم سرياً هو ترسيخ صلاحيات السلطان خلال حياته .

متعلقات