تعرف علي الرجل البريطاني الذي تعلق قلبه باللاجئة الأوكرانية بعدما استضافتها زوجته بمنزلهما..(صوروتفاصيل)
الاثنين 23 مايو 2022 الساعة 02:49

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية صورة لحارس الأمن الذي ترك زوجته مع صديقته اللاجئة الأوكرانية.

وأظهرت الصورة حارس الأمن وهو يحتضن حبيبته الأوكرانية التي كانت انتقلت للإقامة معهم عقب فرارها من مدينة لفيف.

وقال توني غارنيت الذي يعيش في برادفورد ، غرب يوركشاير ، إنه وقع في حب صوفيا ويريد أن يقضي بقية حياته معها.

وقالت صوفيا ، التي فرت من المدينة الواقعة في غرب أوكرانيا ، إنها "تخيلت" توني بمجرد أن رأته وأن الزوجين يعيشان "قصة حب" خاصة بهما.

ويعيش الزوجان الجديدان الآن مع والدة توني ووالدهما ، على الرغم من أنهما يبحثان عن عقارات للانتقال إليها.

وفي السياق نفسه شاركت الزوجة المهجورة لورنا غارنيت غضبها بعد أن سمحت للمرأة الأوكرانية بالدخول إلى منزلها. وتقول لورنا إنها أصيبت بالحزن بعد أن قرر شريكها تركها والذهاب مع صوفيا. وتابعت حسب " ذا صن" إنها تعتقد أن صوفيا قد وضعت أنظارها على أنتوني منذ البداية ، وقررت أنها تريده وأخذته

وقال توني: 'لقد قررت أنه كان الشيء الصحيح الذي يجب القيام به لوضع سقف فوق رأس شخص ما ومساعدته عندما يكون في حاجة ماسة إليه. وهذه هي الطريقة التي دفعت بها صوفيا لي لمنحها منزلًا

وأشار إلى أنها كانت أول شخص يتواصل معه على صفحة Facebook حيث عرض إيواء لاجئ بموجب مخطط الحكومة ثم وقع في حبها بعد مرور 10 أيام فقط وقرر ترك زوجته من أجلها .
 

 


 

قد يهمك ايضاً




متعلقات
X